تركمان العراق |  قضية كركوك  |  حقوق الانسان  |  كتابات مختارة عربي | Türkçe 
-
النجيفي: القائمة العراقية تدعم فكرة تاجيل التعداد العام للسكان
٢٠١٠/۹/٢٤

العراقية نيوز

قال محافظ نينوى،ان ثلاث محافظات “تضامنت” لتأجيل التعداد العام للسكان ولاسباب وصفها بالمبررة، لافتا الى ان القائمة العراقية تدعم قرار التأجيل. وقال اثيل النجيفي في مؤتمر صحفي “قبل ايام اتخذ مجلس
محافظة نينوى قرارا مهما ستراتيجيا يتضمن ايقاف عملية التعداد السكاني في نينوى ولاسباب مبررة ولعلمنا بان هذا الامر يحتاج الى تظافر جهود لانجاحه تحركنا باتجاه اخواننا في محافظتي صلاح الدين والانبار وتم اول امس عقد اجتماع للمحافظات الثلاث في تكريت اتخذ فيه قرار مشترك لهذه المحافظات بالاضافة الى العرب والتركمان في كركوك”. واضاف النجيفي خلال المؤتمر الذي عقد في مبنى محافظة نينوى بان القرار يتضمن ” المطالبة بتأجيل التعداد السكاني الى ما بعد استكمال شروط معينة نتمكن بعدها من الحديث عن احصاء يحظى بتوافق واجماع وطني وفي نفس اليوم ليلا حضرنا اجتماع موسع للقائمة العراقية واتخذت القائمة قرارا بدعم هذا الموقف ويوم امس عقد اجتماع في مجلس الوزاء حضره رئيس حكومة حزب الدعوة وعدد كبير من الوزراء والمسؤولين في حكومة اقليم كوردستان وبعض السادة اعضاء مجلس النواب وبعض المحافظين وكانت الكلمة الاساسية ومحور النقاش حول موقف نينوى المدعوم من ثلاث محافظات وموقف العراقية بالاضافة من مخاوف بعض القوميات في سلب حقها في اثبات قوميتها “. وكان مجلس محافظة نينوى قد صوت على رفض اجراء التعداد السكاني في المحافظة مطالبا بتأجيله بداعي وجود ضغوطات سياسية خلال اجراء عمليات التعداد. وتابع النجيفي بان الاجتماع “ركز على نقطة مهمة طرحها ممثل الامم المتحدة وهي انه لا معنى للتعداد بدون اجماع وطني او على الاقل توافق وطني والامثلة كثيرة سبقتها في مناطق متعددة بالعالم حيث ان الاحصاء المفروض من قبل مكونات اساسية يمكن ان يقود لا سامح الله الى صراعات مسلحة يساهم في تعقيد المشاكل ولهذا خلص الاجتماع بتكليف الهيئة العليا للتعداد بالاجتماع لمختلف الاطراف واعداد تقرير يرفع الى مجلس الوزراء لاتخاذ القرار بهذا الشأن”. واضاف “في نفس اليوم عقدت اجتماع مع رئيس الهيئة العليا للتعداد ثبتت خلالها مشاكل مطروحة من قبلنا ومقترحاتنا للحلول “،مؤكدا على ضرورة “الاجتماع مع بقية المحافظات ذات المخاوف المشتركة لا سيما كركوك وديالى لان جميع هذه المحافظات لديها موقف متضامن لن ولم يتغير الا بازالة مخاوف الجميع ونحن لا نعترض على اجراء الاحصاء من حيث المبدأ بل نعترض على الاجراءات غير الدستورية وغير القانونية التي اتبعتها وزارة التخطيط بتنفيذ الاحصاء وبالاخص بما يتعلق بربط اجزاء من محافظة نينوى خارج ارتباطها الرسمي والدستوري فليس من حق وزارة التخطيط التعامل مع محافظة نينوى دون تثبيت واضح لحدودها او تقبل الامر الواقع نتيجة لسوء تصرفات احزاب سياسية.

ارسل التعليق
الرئيسية
المقالات
الاخبار
الادب
الوثائق
حول المنبر
اتصل بنا
اعلانات
إصدارات

المنبر التركماني غير مسؤول عن الآراء المكتوبة ويتحمل الكُتّاب كامل المسؤولية عن كتاباتهم التي تخالف القوانين أو تنتهك حقوق الملكيّة أو حقوق الآخرين أو أي طرف آخر

Turkmen Tribune
contact@turkmentribune.com